Announcement

Collapse
No announcement yet.

«الصحة» تقيس نسبة «الأسرّة» إلى عدد السكان... لتوحيدها في المناطق كافة

Collapse
X
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • «الصحة» تقيس نسبة «الأسرّة» إلى عدد السكان... لتوحيدها في المناطق كافة

    «الصحة» تقيس نسبة «الأسرّة» إلى عدد السكان... لتوحيدها في المناطق كافة

    الرياض - «الحياة»

    أكـــــدت وزارة الصحة أنها تعمل حالياً على قياس نسبة الأسرّة في المستشفيات إلى أعداد السكان في المناطق كافة، للوصول إلى المعدل الوطني (3 أسرة لكل 1000 من السكان) وتوحيدها على مستوى المناطق كافة خلال الأعوام الخمسة المقبلة، مشيرة إلى أن 86 مستشفى جديداً تنفذ الآن في جميع المناطق بطاقة تبلغ 11750 سريراً، فيما وصل عدد المستشفيات الحكومية والخاصة إلى 387 مستشفى تضم 53519 سريراً.

    وذكرت في بيان أمس أنها تبنت إستراتيجية نشر مستشفيات تخصصية توفر على المواطنين عناء مراجعة المستشفيات التخصصية بالعاصمة، إذ تم اعتماد 19 مستشفى مرجعياً تغطي جميع المناطق الصحية بمسمى منظومة الحزام الصحي، سعياً لتقديم خدمات صحية متخصصة مميزة.

    وأشارت إلى أن الموازنة العامة للدولة للعام المالي 1428 - 1429هـ تضمنت مشاريع صحية جديدة لإنشاء وتجهيز نحو 250 مركزاً للرعاية الصحية الأولية في جميع المناطق وإنشاء 8 مستشفيات تبلغ سعتها 1900 سرير، إضافة إلى استكمال تأثيث وتجهيز بعض المرافق الصحية وإضافات على المشاريع القائمة وتطوير نظام المعلومات الصحية وإنشاء مركز الملك عبدالله للأورام وأمراض الكبد (التابع لمستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض)، لافتة إلى أن التكاليف التقديرية لتنفيذ تلك المشاريع تبلغ نحو 6.3 بليون ريال، كما يجري حالياً تنفيذ 86 مستشفى جديداً بجميع مناطق المملكة بطاقة سريرية تبلغ 11750 سريراً.

    وتطرقت إلى أن وزير الصحة وجه برفع نسبة أسرة العناية المركزة في المستشفيات كافة التابعة لوزارة الصحة للوصول للمعدلات العالمية في هذا المجال. كما تم استحداث إدارة لتنسيق إحالة الحالات على مستوى وزارة الصحة تعمل على مدار الساعة وترتبط بها 20 إدارة للطوارئ في جميع المديريات في المناطق، مهمتها إيجاد سرير للمريض في أي قطاع صحي.

    وأوضحت أنها استحدثت برنامج الرعاية المنزلية الذي يهدف إلى توفير خدمات الرعاية الصحية المنزلية الميسرة للمرضى المحتاجين لها، وتعزيز إسهامات أسر المرضى في متابعة مرضاهم لاستعادة عافيتهم بشكل يحفظ كرامتهم من دون عناء وبما يؤدي لتوفير أسرة المستشفى لمرضى جدد في حاجة ماسة إليها.

    وأشارت إلى ان وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة وجه بتشكيل اللجنة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية تحت مظلة مجلس الخدمات الصحية بهدف توحيد أنشطة البرنامج وعمل الدراسات والتقويم والأبحاث في المراكز الطبية في مختلف الأجهزة الصحية الحكومية وتأسيس قاعدة بيانات خاصة بالرعاية الصحية المنزلية على مستوى الوطن، وبلغ العدد الإجمالي للمرضى المستفيدين من هذه الخدمة منذ استحداث البرنامج حتى الآن نحو 500 مريض في مختلف مناطق المملكة.

    وأشارت الوزارة إلى أن موازنتها تضاعفت تقريباً في خمس سنوات، فبلغت في العام المالي 1428 - 1429هـ 25.2 بليون ريال في مقابل 14.7 بليون للعام المالي 1424 - 1425هـ، لافتة إلى أن عدد المستشفيات الحكومية والخاصة في المملكة وصل حتى العام 1428هـ إلى 387 مستشفى تضم 53519 سريراً، وشكلت المستشفيات التابعة لوزارة الصحة الغالبية، إذ بلغت 225 مستشفى تضم 31420 سريراً يساندها نحو 2000 مركز للرعاية الصحية.

    وأضافت أن إجمالي عدد الأطباء التابعين لوزارة الصحة بلغ 22643 طبيباً فيما بلغ عدد الصيادلة 1301 صيدلي، أما عدد هيئة التمريض فبلغ 51188 ممرضاً يساندهم نحو 26657 من الفئات الطبية المساعدة. وارتفع عدد الأطباء في القطاعات الصحية الحكومية والخاصة إلى 47919 طبيباً
    الباطل صوته أعلى، وأبواقه اوسع، واكاذيبه لا تعد ولا تحصى، ولا يمكن ان تقف عند حد. فكيف اذا كان بعض ابطاله قد بات في نظر نفسه والعميان من حوله من انصاف آلهة.
Working...
X